اهم مناطق السياحة في تركيا


تركيا

تنتشر المناطق السياحية في العديد من الأماكن في العالم ،حيث تتمتع كل منطقة بطابع مميز وأماكن تجذب الناس من كل مكان. للاستمتاع بثقافات مختلفة. مناطقها التي تتمتع بالتنوع في مناطق الجذب السياحي سواء كانت طبيعية أو تاريخية ،فقد وصل إجمالي عدد السائحين فيها إلى حوالي 46 سائحًا سنويًا ،وعندما تنظر إلى المناطق الطبيعية فيها ،فهي تعتبر دولة جبلية وساحلية ،تحدها على البحر الأسود من الشمال ،ومن الشمال حدودها مع جورجيا وتحد أرمينيا من الشرق أذربيجان وإيران ،ويحدها من الجنوب الشرقي العراق وسوريا ،وتطل من الجنوب الغربي إلى الغرب البحر الأبيض المتوسط ​​وبحر إيجه ،ويحدها من الشمال الغربي اليونان وبلغاريا. . أما مناخها فهو متنوع. في أي اتجاه يقع ساحلها؟ البحر الأسود ممطر ،معتدل شتاءاً ،حار صيفاً. تتمتع سواحل بحر إيجة بمناخ البحر الأبيض المتوسط. يتميز الجزء الداخلي من الأناضول بمناخ شبه قاري ؛ وتجدر الإشارة إلى أن النباتات الطبيعية في تركيا تنقسم إلى نوعين رئيسيين: السهوب العشبية توجد في وسط الأناضول ،في وديان وأحواض شرق الأناضول ،والنوع الثاني هو الغابات التي تنتشر في جميع أنحاء البلاد.

اهم مناطق السياحة في تركيا

مناطق سياحيّة في تركيّا

  • إسطنبول
تقع مدينة اسطنبول بين شبه جزيرة البلقان والأناضول والبحر الأسود والبحر الأبيض المتوسط. هذا الموقع يجعلها مدينة إستراتيجية. ترمز المباني المعمارية في اسطنبول إلى التقاء أوروبا وآسيا على مدى قرون عديدة. فيما يلي أهم المعالم السياحية في المدينة:

مسجد سليمان القانونيّ: صمم المسجد المهندس المعماري الشهير معمار سنان الذي صممه عام 1557 م على أحد تلال السليمانية السبعة. تم استخدام بلاط إزنيق لتغطية الجدران. تم تزيين الجزء الداخلي من المسجد بزخارف جميلة.

بازار كاديكوي:إنه أحد الأسواق المحلية الأكثر شهرة في اسطنبول ،حيث تجذب الأسماك والفواكه والخضروات الموسمية والمكسرات المحمصة الطازجة والمخللات والعسل بالإضافة إلى عناصر أخرى السياح. للمشاركة في التسوق وتجربة المنتجات الطازجة.

آيا صوفيا: تم بناء آيا صوفيا ككنيسة في عام 537 م على يد الإمبراطور البيزنطي جستنيان الأول ،وفي عام 1453 م ،حولها محمد الفاتح إلى مسجد. المبنى ذو تصميم معماري مبهر ويتميز ببنائه الرائع وزخم العناصر الجمالية. في الطابق الأول توجد ساحة رئيسية كبيرة تعلوها قبة ذهبية ضخمة. يحتوي الطابق الرئيسي على المنبر والمحراب اللذين أضيفا لاحقًا ،بينما توجد في الطوابق العليا مساحات للعرض.
  • أنطاليا
تقع أنطاليا على ساحل البحر الأبيض المتوسط ​​وهي أكبر مدينة ساحلية تركية. قلب المدينة مكان تاريخي به مباني عثمانية مرممة وممرات متعرجة. من مناطق الجذب السياحي في انطاليا:

كاليسي : هو حي تاريخي يتميز بأزقته الضيقة ومبانيه التي يغلب عليها لون العمارة العثمانية التي تم ترميمها ،ويوجد في هذا الحي القديم تمثال لمؤسسه وبرج ساعة ومسجد صقلي. محمد باشا ،ولكن في العصر الحديث أصبحت مكانًا للترفيه. تم إضافة ميناء جديد للحي يستخدم الآن كمرسى لليخوت وقوارب النزهة.

متحف أنطاليا:يقع هذا المتحف على بعد كيلومترين غرب مدينة كاليسي. هو متحف يحتوي على آثار تعود للعصر الحجري وحتى العصر البيزنطي. يعرض الطابق العلوي من المتحف مجموعة متنوعة من العملات العتيقة.
  • مرماريس
تستقبل مدينة مرماريس ما يقرب من ربع مليون سائح خلال فصل الصيف. إنها مدينة ساحلية مليئة بالمنتجعات الشعبية التي توفر لروادها المتعة والاسترخاء ،مثل:

البلدة القديمة:يمكن للسائح التجول في شوارع المدينة الجبلية بعيدًا عن صخب الشاطئ. في قلب المدينة ،يوجد مسجد بني عام 1789 اسمه إسكي إبراهيم آغا كامي (Eski تعني القديم باللغة التركية).

حديقة الجنان:وهي حديقة على الطراز الصيني مع مسابح مائية هادئة ومطعم.

قلعة ومتحف مرماريس:تم بناء القلعة عام 1522 م على تل ،وهي الآن موقع أثري يضم شواهد القبور والتماثيل والجدران القديمة المحيطة بالقلعة.
  • طرابزون
تقع طرابزون في شمال شرق تركيا ،على الشاطئ الجنوبي الشرقي للبحر الأسود ،وتحيط بها سلسلة جبال بونتياك العالية. كما تم تزيين المدينة بالغابات الخضراء ومن ابرز معالمها:

قصر أتاتورك:تم بناؤه في القرن التاسع عشر وأصبح قصرًا لعائلة مصرفية يونانية ثرية ،ثم انتقل إلى أتاتورك. للقصر مناظر رائعة وحدائق جميلة ،وهناك صور لأتاتورك وتذكارات من زمانه.

متحف طرابزون:تم بناء المتحف عام 1917 لمصرفي يوناني ،أشار إلى أن الطراز العثماني تم اعتماده كنمط معماري في تصميم القصر ،وهو الآن متحف تعرض فيه العديد من الآثار العثمانية ،بما في ذلك العملات المعدنية والمجوهرات التي يعود تاريخها إلى ما قبل التاريخ. إلى العصر الروماني بالإضافة إلى التماثيل البيزنطية والبيزنطية.

السياحة في تركيّا

تتمتع تركيا بمناظر طبيعية متنوعة وظروف مناخية وظواهر جيولوجية فريدة وشواطئ نظيفة ومنتجعات حرارية. في المنطقة الغربية من الأناضول ،في البحيرات الشاسعة على ساحل البحر الأسود ،وفي المنطقة الوسطى توجد مناطق تسمح للسائحين بممارسة سياحة المغامرات. والسياحة الثقافية. أما السياحة البيئية فهي منتشرة على نطاق واسع في تركيا. لأن العديد من المواقع الأثرية والتاريخية موجودة في البلاد ؛ يوجد في تركيا ما لا يقل عن 7 مواقع مصنفة كموقع تراث عالمي لليونسكو ،بما في ذلك العديد من المواقع التاريخية في اسطنبول ،بالإضافة إلى موقع طروادة الأثري. و من تزايد عدد السياح في تركيا خلال السنوات الخمس الماضية. ينفق المواطن التركي 8.2٪ من دخله الشخصي على السفر والسياحة ،ومعظمها سياحة داخلية. وينشط موسم السياحة في أشهر الصيف وبلغ عدد السائحين 10.4 مليون عام 2000 ،علما أن هذا العدد كان يتزايد حتى وصل إلى 12 مليونا عام 2004. استقبلت خدمة المتنزهات القومية الأمريكية 363 مليون زائر في عام 2015 ،ثم تراجعت إلى 394 مليون زائر في عام 2017 ،ومن المتوقع أن تصل إلى 442 مليون زائر في عام 2018.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-